الحرية لغـة:   قال ابن فارس: (الحاء والراء في المضاعف له أصلان: فالأول: ما خالف العبوديـة، وبرئ من العيب والنقص... والثاني: خلاف البرد)(1) . الحرية: الخلوص من الشوائب أو الرق أو اللؤم، وكون الشعب أو الرجل حُرًّا (2). قال الطاهر بن عاشور: (جاء لفظ الحرية في كلام العرب مطلقا على معنيين، أحدهما ناشئ عن الآخر. المعنى الأول: ضد العبودية. وهي أن يكون تصرّف الشخص العاقل في شؤونه بالأصالة تصرفا غير متوقف على رضا أحد آخر... المعنى الثاني: ناشئ عن الأول بطريقة المجاز في الاستعمال، وهو تمكن الشخص من التصرف في نفسه وشؤونه كما يشاء دون معارض)(3).

الحرية اصطلاحا:  

فهي (تعني الحرية - عادة - المَلَكَة الخاصة التي تميز الكائن الناطق عن غيره، وتمنحه السلطة في التصرف والأفعال عن إرادة ورويّة دون إجبار أو إكراه أو قصر خارجي، لأن الإنسان الحر ليس بعبد ولا أسير مقيّـد، وإنما يختار أفعاله عن قدرة واستطاعة على العمل أو الامتناع عنه دون ضغط خارجي، ودون الوقوع تحت تأثير قوى أجنبية)(4).

_________

(1)  مقاييس اللغة، مادة (ح ر ر) (2: 6-7).

(2)  المعجم الوسيط (1: 165).

(3)  مقاصد الشريعة الإسلامية (3: 371-372).

(4)  حقوق الإنسان في الإسلام، د. محمد الزحيلي ص (165).