التفويض لغة: فوض إليه الأمر تفويضاً: جعل له التصرف فيه(1). التفويض اصطلاحاً: هو ان الله تعالى فوض أفعال العباد إليهم، يفعلون ما يشاؤون، على وجه الاستقلال، دون ان يكون لله سلطان على أفعالهم، وهو قول المعتزلة(2). ______________________ (1) لسان العرب، مادة (فوض). (2) الملل والنحل، الشهرستاني، ج1، ص55ـ57.

هل زُرارةُ بنُ أعين كانَ يقولُ بالتفويض ؟

1902 2022-06-12

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : في بادئِ الأمرِ لابُدَّ أن نعرفَ ما هوَ التفويضُ، وما هوَ اعتقادُ الإماميّةِ فيه. وجوابُنا عن هذا الأمرِ الخطيرِ يكو...

المزيد

ما المرادُ مِن لا جبرَ ولا تفويض؟

1276 2022-05-11

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :  لا جبرَ ولا تفويضَ أو (الأمرُ بينَ الأمرين) هيَ ما يعتقدُه الشيعةُ في قبالِ الحنابلةِ القائلينَ بالجبرِ وفي قب...

المزيد

هلِ الإنسانُ مُخيّرٌ أم مُسيّر ؟!

4482 2019-06-30

الأختُ نسرين المحترمةُ, عليكُمُ السّلامُ ورحمةُ اللهِ وبركاتهُ  يوجدُ عندَنا مقالٌ بالتّفصيلِ حولَ هذا السّؤالِ وبنفسِ العنوانِ تجدونهُ ضمنَ&nbs...

المزيد

هَلِ التَّوَسُّلُ بالأَئِمَّةِ ﴿ع﴾ هُوَ تَفْويضٌ لَهُمْ ؟!!

2734 2019-04-26

الأَخُ المُحْتَرَمُ: السَّلامُ عَلَيكُم وَرَحمَةُ ٱللهِ وَبَرَكَاتُهُ:-  التَّوَسُّلُ بِالنَّبِيِّ ﴿صَلَّى ٱللهُ عَلَيهِ وَآلِهِ﴾ والأَئِمَّةِ ...

المزيد

هَلْ الإِنْسَانُ مُسَيَّرٌ أَمْ مُخَيَّرٌ؟!!

21801 2019-02-06

     هَذَا البَحْثُ مِنْ المَبَاحِثِ الَّذِي شَرَّقَتْ وَغَرَّبَتْ فِيهِ المَذَاهِبُ الإِسْلَامِيَّةُ، فَمِنْهُمْ مِنْ قَائِلٍ بِالتَّس...

المزيد

تَحْمِيلُ الإِنْسَانِ فَوْقَ طَاقَتِهِ.

44 2019-02-03

      الأَخُ حُسَيْنٌ المُحْتَرَمُ.. السَّلَامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ.       قَبْلَ هَذِهِ الآيَاتِ...

المزيد

سلسلة سؤال وجواب حول العدل الإلهي (10)

2893 2018-08-20

الاتجاه الثالث: إنّ الإنسان لا مُسيّر تماماً ولا مُخيّر تماماً، أي لا جبرَ ولا تفويض، وإنّما أمر بين أمرين، وهذا الإتجاه تبنّاه الإمامية: وذلك بعد بطل...

المزيد

سلسلة سؤال وجواب حول العدل الإلهي (8)

2166 2018-08-20

س1: بماذا استدلّ المعتزلة على نظريتهم (كون الإنسان مخير تماماً)؟ ج: إنّ سبب القول بأنّ أفعال العباد صادرة منهم على نحو الإستقلال, ذلك بسبب العدل الإل...

المزيد

سلسلة سؤال وجواب حول العدل الإلهي (7)

2097 2018-08-20

س1: هل الإنسان مُسيّر أو مُخيّر في فعله؟ ج: توجد إتجاهات عدة– عند المسلمين – أهمها ثلاثة: الإتجاه الأول: إنّ الإنسان مُخيّر(مُفوّض) مطلق...

المزيد